آخر الأخبار
Monday 24 / 09 / 2018

هيكل البنك الأسلامي و أثره على معدل الربحية

دراسه هيكل البنك الأسلامي و أثره على معدل الربحية

 

اعداد

  فراس احمد الحياري

2007عام

 

فهرس المحتويات

 

رقم الصفحة

 

ملخص الدراسة                                                  4                          

المقدمة                                                          4

مشكلة الدراسة                                                  6

هدف الدراسة                                                   6

اهمية الدراسة                                                  6

الدراسات السابقة                                              7

فرضيات الدراسة                                              9

اسلوب الدراسة                                               10

اسلوب تحليل البيانات                                        10

النتائج القياسية و الأحصائية                                 10

الخلاصة و الاستنتاجات                                      14

ملحق رقم 1                                                 15

ملحق رقم 2                                                 21                                                 

المصادر و المراجع المستخدمة في الدراسة                   22

هيكل البنك الأسلامي و أثره على معدل الربحية

 ملخص الدراسة : –     

 

            

تهدف الدراسه الى التعرف على العلاقه بين معدل الربحيه للبنك الأسلامي الاردني وبعض المؤشرات الهيكليه لهذا البنك , وقد تم أستخدام الطرق الاحصائيه على بيانات البنك الاسلامي من سنة 1980الى 2006.

وقد بينت النتائج ان معدل ربحية البنك تعتمد على حجم الودائع بالنسبة الى حقوق الملكية, و على معدل ربحية السنة السابقة .

هذا ولم يثبت وجود علاقة ذات دلالة احصائية بين معدل الربحية من جهة , وعمر البنك وعدد الفروع من جهة اخرى .

 

المقدمة : –

 

تعد المصارف الإسلامية في مفهومها العام مؤسسات هادفة للربح كغيرها من المصارف التقليدية, مع فارق الآليات والوسائل بينهما ، كما تعتبر الارباح بالنسبه لها مؤشرا ماليا هاما تستطيع من خلاله تحقيق الاستمرار و التوسع, لذالك تسعى المصارف دائما نحو تعظيم الارباح, فهو مقياس لفعاليه سياسات ادارة المصرف الاستثماريه و التشغيليه والتمويليه .

ومع تكامل التنظير للبنوك الإسلامية بشكل عام صار من الضروري النظر في فعالية تلك البنوك، وتقييم التجربة المصرفية لمعرفة جوانب الإخفاق وعوامل النجاح فيها, من خلال دراسة احد هذه المصارف الإسلامية, وليس من شك في أن البنوك الإسلامية قد حققت نجاحا باهراً في إثبات النظرية التمويلية الإسلامية, من حيث إنها قابلة لمسايرة العصر والاستجابة للحاجات التمويلية التي تتطلبها الحياة الاقتصادية المعاصرة . ولقد أثبتت البنوك الإسلامية بحق أن المصرفية الإسلامية تستطيع مجاراة أحدث التطورات في عالم المال والاقتصاد, وتتميز بمزايا حقيقية عن التمويل الربوي, وتصلح كأساس لقيام نظام مالي محلي وعالمي على درجة من المهنية المصرفية, والمرونة وتغطية الحاجات التمويلية للمجتمع المعاصر.

إنَّ العمل المصرفي الإسلامي على هذه الصورة أصبح واقعاً ينبغي دراسته بعناية حتى يستمر النجاح والتفوق من جهة، ومن جهة أخرى لكي تتمكن المصارف التي تخلَّفت وأصاب القصور بعضاً من جوانبها من إعادة النظر في بعض سياساتها, وأساليبها وبالتالي السير وفق المعايير التي يمكن الاستناد عليها واتخاذها منهجاً للنجاح والتقدم.

ومن خلال هذه المقارنة ودراسة الواقع العملي لهذا البنك يمكن الوقوف على المعايير المحددة لنجاح البنوك الإسلامية, وكذلك التعرف على أسباب الإخفاق والفشل الذي وقع في بعض المصارف الإسلامية.

 

يعتبر البنك الاسلامي الاردني من البنوك الاردنيه الرائده في المجال المصرفي , و أستطاع أن ينمو نموا واسعا و سريعا , و يحتل مكانته بين البنوك الاردنيه من حيث حجم الودائع و التعاملات الصرفيه و ربحيتها .

يعد تحقيق الأرباح من أهم الأهداف التي يسعى المصرف إلى تحقيقها من خلال وسائل الاستثمار المتعددة والتي تعد من أهم مصادر الإيرادات بالبنك الإسلامي ، وترجع أهمية الأرباح لكونها مصدرا من مصادر ثقة المودعين والمتعاملين مع المصرف, بالإضافة إلى أن الأرباح تمكن المصرف من زيادة الاحتياطيات, وبالتالي مواجهة إي خسائر محتملة ، كما أنها من احد الوسائل لزيادة رأس المال بالمصارف.

كما أن مؤشر الربحيه في المصرف الاسلامي يعني قياس كفائه تشغيل موارد البنك, و المتغيرات التي تؤثر على الربحيه , و يمكن القول أن ربحيه المصرف ما هي ألا محصلة  توظيف عدد كبير من السياسات المختلفة, ولهذا السبب تقاس الربحيه بعدة مقاييس نظرا لأن كل مقياس معين يتأثر الى درجه كبيره بطرق المحاسبيه التي تستخدم في الظروف و الاحوال المعينه .

 

مشكله الدراسة : –

 

ويمكن عكس مشكله الدراسه من خلال الاسئله التالية :

  • ما هي العوامل الهيكليه التي تؤتر على أداء البنك الاسلامي في الاردن؟
  • هل يؤثر عدد الفروع و عمر البنك على ربحيه البنك من حيث الهيكليه؟
  • ما هو تاثير السيولة وحجمها على ربحية البنك الاسلامي ؟
  • هل هناك استقرار في ربحية البنك الاسلامي؟
  • ما هو تاثير حجم الودائع على ربحية البنك الاسلامي؟

 

 

هدف الدراسة :

 

تهدف هذه الدراسة الى اختبار العلاقة بين اداء البنك الاسلامي مقاسا بمعدل ربحيته , وبين بعض المؤشرات الهيكلية للبنك مثل حجم البنك , ونضج البنك , ونسبة سيولة البنك, وحجم الايداعات بالبنك .

 

اهمية الدراسة : –

 

تنبع اهمية البحث من اهمية موضوعه, حيث يعد وجود المصارف الإسلامية في الوقت الراهن بديلا امثلا  للتعامل المصرفي ويعد من الخطوات المهمة في إعادة التنسيق بين إيمان الفرد وممارساته العملية في الحياة، ولذا فإن التعامل مع هذه المصارف يعطي المبرر الشرعي في التعامل معها بدلا من البنوك التقليدية لأنها تركز على نواح إيجابية لم يألفها التعامل المصرفي في تلك المصارف.

 

 

الدراسات السابقة : –

 

فيما يلي بعض الدراسات التي تتصل بموضوع البحث حسب ما تمكن الباحث من التوصل إليه:

 

  1. – Donsyah yudistira   2004- دراسة بعنوان: “كفاءة البنوك الإسلامية دراسة تطبيقية في ثمانية عشر بنكاً”

يطرح الباحث في بحثه عدة تساؤلات:

_ هل للبنوك الإسلامية قاعدة بيانات ثابتة وكفؤة يمكن قياسها؟

_ هل هنالك معيار لقياس كفاءة البنوك الإسلامية من خلال البيانات المتاحة؟

_ ما هي المعايير المقترحة لقياس كفاءتها؟

ويوضح الباحث كيف عانت البنوك الإسلامية من العولمة، وعليها أن تواجه التحديات والتطورات خلال هذه المرحلة، ثمَّ يقدم الباحث اقتراحات لمواجهة هذه الحالة من خلال حجم البنك الإسلامي والاندماج.

 

  1. القدومي ,عبد الرحيم – 1992 – دراسه بعنوان :”التمركز المؤسسي للودائع و أثرة على ربحية البنوك الاردنية “

حيث ركزت على أكبر ثلاثه بنوك في اردنية تمثل العامود الفقري للجهاز المصرفي الاردني وهي البنك العربي و الاسكان والاسلامي و تمثل حصتهم السوقية في السوق الاردني ما يقارب 60% من حجم الودائع .

 

  1. السرحي , لطف – 1995م – دراسة بعنوان: “مشكلات احتساب الأرباح وتوزيعها في البنوك الإسلامية”.

وهي رسالة ماجستير في جامعة اليرموك تبحث في مشكلات احتساب الأرباح وتوزيعها في البنوك الإسلامية وقد أبرزت أهم المشكلات في عملية خلط أموال الودائع الاستثمارية وبالتالي ما يترتب على ذلك من تداخل في الأرباح واستفادة بعضها من بعض نتيجة لعدم إمكانية ضبط الدخول والخروج للأموال، وناقشت الدراسة مشكلات حرمان الوديعة من الربح إذا سُجبت قبل انتهاء مدة استثمارها وعدم احتساب أرباح للودائع الاستثمارية إلا من الشهر التالي للإيداع ومن الأمور الأخرى التي ناقشتها الدراسة التفاوت في توزيع الأرباح بين المساهمين والمودعين لصالح المساهمين ومما يترتب على ذلك من مشاكل مقترحاً بعض الحلول لذلك.

 

  1. بلتاجي ,محمد “1997م ” دراسة بعنوان: معايير تقويم أداء المصارف الإسلامية دراسة نظرية تطبيقية.

تمثلت الدراسة بهدف أساسي وهو إيجاد معايير لتقويم أداء المصارف الإسلامية للتعرف على مدى تحقيق المصارف الإسلامية لأهدافها التي أُنشئت من أجلها خلال عقدين من الزمان، وذلك عن طريق استخدام نموذج يحتوي على عدد من المعايير وأدوات القياس وتطبيق ذلك على عينة من المصارف الإسلامية.

 

5 . أبو زيد, محمد عبد المنعم -1996-، دراسة بعنوان الدور الاقتصادي للمصارف الإسلامية بين النظرية والتطبيق، المعهد العالمي للفكر الإسلامي، ” القاهرة، 1996.

تهدف هذه الدراسة إلى عمل دراسة تحليلية للدور الاقتصادي للمصارف الإسلامية من خلال الدراسة النظرية والتطبيقية من خلال دراسة الواقع العملي، وقد درس الباحث المعوقات التي تواجه عمل المصارف الإسلامية ومحاولة معالجتها، وقد استخدم الباحث في دراسته سلسلة زمنية لقياس المتغيرات المتعلقة بفرضيات بحثه من عام 1981_1987، على عدد من البنوك الإسلامية، وقد توصل الباحث أخيراً إلى عدة نتائج أبرزها:

  • أن من أبرز سمات المصارف الإسلامية الأساسية الدور الاقتصادي والمنطلق من أساس عقيدي.
  • قدرة المصارف الإسلامية أكثر من غيرها على تعبئة الموارد.
  • دور المصارف الإسلامية في رفع معدلات الاستثمار القومي كان محدوداً.
  • أنّ قدرة المصارف الإسلامية على خلق نقود الودائع لم تكن محددة في واقع التجربة العملية، وغيرها من النتائج وكذلك ضمّن بحثه العديد من التوصيات.

6 . غريب, عادل ممدوح 1996، دراسة بعنوان: “الإطار المحاسبي لتحقيق وقياس وتوزيع الأرباح في عقود المضاربة الإسلامية مع التطبيق على المصارف الإسلامية”

تناول الباحث جوانب تطبيق عقد المضاربة سواء من جانب الموارد أو من جانب الاستخدامات، ويهدف الباحث من بحثه إلى وضع إطار محاسبي لتحقق وقياس وتوزيع الأرباح في عقود المضاربة بحيث يمكن تطبيقه في البنوك الإسلامية، وذلك استناداً على القواعد الشرعية التي وردت في كتب الفقه بشأن الجوانب المختلفة للربح في المضاربة. وقد احتوت الدراسة الجانب النظري الذي تناول المضاربة وقياس وتوزيع أرباح المضاربة وجانبا آخر ميدانيا استقصائيا لتأكيد المعلومات الخاصة بالبحث وقد خرج الباحث بعدة نتائج وتوصيات في نهاية دراسته.

 

7 . النجار, منال “1995م”: دراسة بعنوان ” تحليل ربحية بنوك المعاملات الإسلامية ومصادرها مع إشارة خاصة للتجربة في جمهورية مصر العربية”

تناولت الدراسة الجانب النظري للبنوك الإسلامية وما تقوم عليه من أسس والفروق الجوهرية بينها وبين البنوك التقليدية في شقها الأول، وفي الشق الثاني تمكنت الباحثة من استخلاص مؤشرات تحليل الربحية من خلال تحليل ميزانيات البنوك الإسلامية في مصر وقد تناولت الدراسة في عينتها ثلاثة بنوك إسلامية وكانت سنوات الدراسة 1983-1993م، وقد توصلت الباحثة إلى عدة نتائج وتوصيات ضمنتها دراستها.

مما سبق يتبين مدى الحاجة بحث هذا الموضوع بصورة تتناول الجوانب التطبيقية فيها مع استخدام عينة موسعة تمكن من المقارنة؛ فقد افتقرت الدراسات السابقة إلى

  • الإحاطة بجميع فرضيات البحث موضوع الدراسة.
  • قدم المعلومات المستخدمة في الدراسة.
  • عدم تغطية جميع جوانب الربحية والعوامل المؤثرة بها.
  • تغطية فترة زمنية قصيرة و غير معبرة.

 

ومن هنا جاءت هذه الدراسة لمحاولة معالجة النقاط التي لم تتمكن الدراسات السابقة من احتوائها

 

 

فرضيات الدراسة : –

 

  1. يوجد علاقة طردية بين معدل ربحية البنك الاسلامي وحجم البنك متمثلا بعدد الفروع .
  2. يوجد علاقة طردية بين معدل ربحية البنك الاسلامي مع درجة نضج البنك متمثلا بعمر البنك .
  3. يوجد علاقة عكسية بين  معدل ربحية البنك الاسلامي ونسبة السيولة .
  4. يوجد علاقة طردية بين معدل ربحية البنك الاسلامي ونسبة الودائع على حقوق الملكية .
  5. معدل الربحية في السنة الحالية يعتمد بشكل مباشر على معدل الربحية في السنة السابقة .

 

اسلوب الدراسة : –

تستخدم الدراسة البيانات المالية المنشورة في التقارير المالية السنوية للبنك الاسلامي الاردني من 1980 الى 2006  , حيث يسلط البحث الضوء على نسب الربحيه كمتغير تابع, وكيفية تأثيرها بكل من المتغيرات المستقله المتمثله بالنسب الماليه وبعض العوامل الاخرى .

 

 

اسلوب تحليل البيانات:-

تأخذ الدراسة الأسلوب التحليلي الإحصائي من خلال اختبار الفرضيات, وتحليل النتائج المتعلقة بقياس العوامل التي تؤثر في نجاح البنك الاسلامي , ودراسة البيانات المتعلقة بالفترة موضوع الدراسة, وذلك عن طريق جمع البيانات موضوع الدراسة, من التقارير السنوية لهذا البنك، وكذلك الإستعانة بتقارير البنك المركزي ، وتتكون فترة الدراسة من ستة و عشرين سنة  للتمكن من قياس المؤشرات الأساسية لتحديد عوامل نجاح البنك .

وسنتعرض لتحليل البيانات في الجزء التالي من البحث المخصص للنتائج .

 

النتائج القياسيه و الاحصائيه : –

يمثل الجدول رقم (1) نتائج معادلة الانحدار عند استخدام معدل العائد على الاصول كمتغير تابع , و يلاحظ من الجدول (العمود الاول ) ان عمر البنك يظهر اثرا ايجابيا, ولكنه غير ذي دلالة احصائية , وكذلك الحال بالنسبة لعدد الفروع, حيث اظهرت النتائج اثرا سلبيا , ولاكنه غير ذي دلالة احصائية , اما بالنسبة للعائد في السنة السابقة , ونسبة السيولة , ونسبة السيولة الى المطلوبات فقد اظهرت اثرا احصائيا ايجابيا على مستوى معنوية 5% , وكذلك بالنسبة الى لنسبة الودائع الى حقوق الملكية, حيث يظهر وجود اثر احصائيا موجبا على مستوى معنوية 1%.

هذا و  تظهر معادلة الانحدار الاولى ( انظر الجدول رقم 1  العمود الاول ) قيمة توضيحية عالية, حيث بلغت قيمة معامل التحديد R2  99.6% ,في حين بلغت قيمة معامل التحديد المعدل R=2  99.2% , ومن الجدير بالذكر ان قيمة F   قد اظهرت تحسن ملحوظ عند استبعاد بعض المتغيرات في المعادلتين الثانية و الثالثة .

 

الجدول رقم  (1)

نتائج معادلة الانحدار : معدل العائد على الاصول كمتغير تابع

 

المعامل 1 2 3
الثابت 0.00934382a 0.009278276a 0.009345039a
29.20258421 46.96474376 50.60355839
عمر البنك 0.000214243 0.000215328 0.0002416
  3.520591311 3.631938233 4.597982218
عدد الفروع -4.99E-05 -5.0051E-05 -5.63233E-05
  -2.68E+00 -2.75685727 -3.329334335
العائد للسنه السابقه 3.94E-01b 0.394195494b 0.38979041b
2.15E+01b 2.20E+01b 22.53229252
نسبه الودائع الى حقوق الملكيه 0.000184042a 0.000190358a ***
  0.902806232a 0.962922756a ***
نسبة السيوله الى الموجودات -0.00088748b -0.00097269b -0.00114218b
  -1.78304306 -2.62621109 -3.510962253
نسبه السيوله الى المطلوبات -0.00035894b -0.00058932b ***
  -0.26441527 *** ***
معامل التحديد R 2 0.996023053 0.996008389 0.995822946
معامل التحديد المعدل R= 2 0.992061921 0.992061921 0.991663339
قيمة F 395.7543789 498.0528343 624.4985645
الخطء المعياري 0.000194006 0.000189442 0.000189113

(***)  العامل مستثنى من المعادله

aذات دلاله أحصائيه عند مستوى 1%

bذات دلاله أحصائيه عند مستوى 5%

 

 

 

ويظهر الجدول رقم (2) نتائج معادلة الانحدار عند استخدام معدل العائد على حقوق الملكية كمتغير تابع , و يلاحظ من (العمود الاول ) ان العائد على السنة السابقة ونسبة الودائع على حقوق الملكية قد اظهرت اثرا ايجابيا, على مستوى معنوية 5% , هذا وقد اظهرت المتغيرات الاخرى اثرا على المتغير التابع ، ولكنها لم تظهر اي دلالات احصائية .

وتظهر معادلة الانحدار الاولى ( انظر الجدول رقم 2 العمود الاول ) قيمة توضيحية عالية, حيث بلغت قيمة معامل التحديد R2  96.2% ,في حين بلغت قيمة معامل التحديد المعدل R=2  93.8% , ومن الجدير بالذكر ان قيمة F   قد اظهرت تحسن ملحوظ عدد استبعاد عدد الفروع نظرا لعدم ثبوتية معنويته .

 

 

 

 

 

 

الجدول (2)

نتائج معادله الانحدار : معادله العائد على حقوق الملكيه كمتغير تابع

 

المعامل 1 2
الثابت 0.007789399a 0.007965639a
6.537266786 6.74326412
عمر البنك -0.00026222 -9.0507E-05b
  -1.53082549 -2.1702744b
عدد الفروع 5.82E-05 ***
  1.03E+00 ***
العائد للسنه السابقه 2.35E-01b 0.201703988b
3.61E+00 3.56E+00
نسبه الودائع الى حقوق الملكيه -0.00084938b -0.00116491
  -1.15898303 -1.74553299
نسبة السيوله الى الموجودات -0.00567198 -0.00660982
  -3.51687765b -4.94929693
نسبه السيوله الى المطلوبات 0.019304997 0.01925515
  4.238651885 4.220775667
معامل التحديد R 2 0.968891258 0.967112923
معامل التحديد المعدل R= 2 0.93875027 0.935307405
قيمة F 48.53424156 57.83087918
الخطء المعياري 0.000651037 0.000652143

(***)  العامل مستثنى من المعادله

a  ذات دلاله أحصائيه عند مستوى 1%

b  ذات دلاله أحصائيه عند مستوى 5%

 

 

 

 

ويبين الجدول رقم (3) نتائج معادلة الانحدار عند استخدام معدل العائد على الايرادات  كمتغير تابع , و يلاحظ من الجدول (العمود الاول ) ان العائد على السنة السابقة قد اظهرت اثرا ايجابيا على مستوى معنوية 5% ولكن لم تثبت معنوية اي من العوامل الاخرى , مع اثرها السلبي او الايجابي .

اما قيمة معامل التحديد و معامل التحديد المعدل فقد تدنت بالمقارنة باستعمال العوئد السابقة حيث بلغت 93.4% و 87.3% على التوالي .

 

الجدول رقم (3)

نتائج معادلة الانحدار : معدل العائد على الايرادات كمتغير تابع

 

المعامل 1 2 3 4
الثابت 0.506801195a 0.49736109a 0.497985631a 0.527144544b
  5.927414152 5.949663402 6.084237283 8.042643319
عمر البنك 0.013909652 0.001285206 *** ***
  0.801138375 0.373903685 *** ***
عدد الفروع -4.16E-03 *** *** ***
  -7.42E-01 *** *** ***
العائد للسنه السابقه 3.83E-01b 0.448656678b 0.45634572b 0.466626388b
  3.03E+00 5.03E+00 5.37E+00 5.679764656
نسبه الودائع الى حقوق الملكيه -0.20708099 -0.172542039 -0.16008625 -0.16756132
  -2.75257789 -2.952385259 -3.40437364 -3.74411789
نسبة السيوله الى الموجودات -0.15902395 -0.077588094 -0.05025917 ***
  -1.01138912 -0.696854296 -0.61103513 ***
نسبه السيوله الى المطلوبات -0.42720831 -0.483353939 -0.50902051 -0.71127409
  -1.10373847 -1.287903055 -1.40871789 -4.97948933
معامل التحديد R 2 0.934770206 0.932811268 0.932324564 0.931076843
معامل التحديد المعدل R= 2 0.873795337 0.837671078 0.844320349 0.848754644
قيمة F 21.92485214 26.8016584 34.89654434 47.76477715
الخطء المعياري 0.05333044 0.052728111 0.051636903 0.050896191

(***)  العامل مستثنى من المعادله

b  ذات دلاله أحصائيه عند مستوى 5%

 

 

الخلاصة و الاستنتاجات: –

تؤكد هذه الدراسة ان معدل ربحية البنك الاسلامي – مقاسا بالعائد على الاصول – يعتمد على حجم الودائع بالنسبة لحقوق الملكية مما يؤكد الفرضية الرابعة لهذه الدراسة ,حيث اظهرت النتائج ان هناك علاقة ايجابية ذات دلالة احصائية على مستوى معنوية 1% بين نسبة الودائع لحقوق الملكية من جهة وبين معدل ربحيتها من جهة اخرى .

كما اكدت الدراسة العلاقة العكسية بين سيولة البنك الاسلامي و معدل الربحية , مما يؤكد الفرضية الثالثة لهذه الدراسة , حيث اظهرت النتائج ان هناك علاقة سلبية ذات دلالة احصائية على مستوى معنوية 5% بين نسبة السيولة الى الموجودات ونسبة السيولة الى المطلوبات  من جهة وبين معدل ربحيتها من جهة اخرى .

اما بالنسبة لحجم البنك ونضج البنك , فان النتائج التي تم التوصل اليها لا توكد الفرضية الاولى و الثانية للدراسة , حيث لم تظهر علاقة ذات دلالة احصائية بين الربحية وهذه العوامل .

كما اظهرت الدراسة ان معدل الربحية في السنة الحالية يعتمد بصورة مباشرة على معدل الربحية في السنة السابقة مما يثبت الفرضية الخامسة, حيث ثبت ان هذه العلاقة ذات دلالة احصائية على مستوى معنوية 5%  , مما قد يعكس استقرارا نسبيا في ربحية البنك بشكل عام .

ونتيجة لما تقدم , يوصي الباحثان بعمل مزيد من الدراسات على البنك الاسلامي الاردني و على البنوك الاسلامية بشكل عام لكشف العلاقة بين الربحية و المؤشرات الهيكلية , لخدمة المستثمر الاردني بشكل خاص و العربي بشكل عام .

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

ملحق رقم 1

 

 

نموذج ترتيب و مقارنة بين البنك الاسلامي و البنوك الاخرى للعام 2005

 

المعلومات مأخوذه من جمعيه البنوك في الاردن و تقاربر البنوك والبنك المركزي الاردني

 

تعريفات متعلقة بالجداول من رقم (1) الى (19) :

 

01     البنوك:

وتعني البنوك التجارية بالإضافة إلى بنوك الاستثمار العاملة في الأردن وعددها( 23).

02    حقوق المساهمين:

وتعني رأس المال المدفوع والاحتياطي القانوني والاختياري والاحتياطيات الأخرى والأرباح المدورة دون أن يشمل ذلك الأرباح المعدة للتوزيع.

03    التسهيلات الائتمانية (صافي):

وتعني الكمبيالات المخصومة والحسابات الجارية المدينة والسلف والقروض (بعد طرح المخصصات واستبعاد الفوائد المعلقة).

04    الودائـــع:

وتعني الحسابات الجارية وودائع تحت الطلب وودائع التوفير ولأجل والخاضعة لإشعار والتأمينات النقدية وودائع البنوك بالداخل والخارج كل ذلك بالعملات المحلية والأجنبية.

05    الموجودات:

وتعني الموجودات دون أن تشمل الحسابات النظامية.

06    العائد على الموجودات:

وهو ناتج قسمة الربح قبل الضريبة على معدل الموجودات في بداية العام ونهايته.

07    العائد على حقوق المساهمين:

وهو ناتج قسمة صافي الربح قبل الضريبة على معدل حقوق المساهمين في بداية العام ونهايته.

08    العائد على رأس المال المدفوع:

وهو ناتج قسمة صافي الربح قبل الضريبة على رأس المال المدفوع دون الاحتياطيات والأرباح الموزعة .

09    الكفـــــــاءة:

وهي ناتج قسمة المصاريف عدا المخصص على صافي الدخل قبل الضريبة (استعمل الربح قبل الضريبة لعدم توفر المعلومات كاملة بعد الضريبة).

010  صافي الدخل لكل موظف:

وهو ناتج قسمة صافي الربح قبل الضريبة على عدد الموظفين في نهاية العام.

011  معدل الأصول لكل موظف:

وهو ناتج قسمة معدل الموجودات في بداية العام ونهايته على عدد الموظفين في نهاية العام.

 

 

 

جدول رقم (1)
ترتيب البنوك حسب حجم الموجودات
ترتيب النسبة الى الموجودات الترتيب اسم البنك
العام السابق اجمالي البنوك (بالمليون دينار) 2005 سنة
4 6.8% 1,320.57 5 البنك الاسلامي الاردني

 

 

 

 

جدول رقم (2)
ترتيب البنوك حسب نمو الموجودات
ترتيب معدل النمو الترتيب اسم البنك
سنة 2004 2005 سنة
9 17.87% 16 البنك الاسلامي الاردني

 

 

 

 

جدول رقم (3)
ترتيب البنوك حسب نمو الموجودات
اولاً:البنوك التي تزيد حجم موجوداتها عن (500) مليون دينار
ترتيب معدل النمو الترتيب اسم البنك
سنة 2004 2005 سنة
6 18.64% 8 البنك الإسلامي الأردني

 

 

 

 

جدول رقم (4)
ترتيب البنوك حسب حجم الودائع
ترتيب النسبة الى الودائع الترتيب اسم البنك
سنة 2004 اجمالي البنوك (بالمليون دينار) 2005 سنة
4 7.4% 1,215.80 3 البنك الاسلامي الاردني

 

 

 

جدول رقم (5)
ترتيب البنوك حسب نمو الودائع
ترتيب معدل النمو الترتيب اسم البنك
سنة 2004 2005 سنة
11 17.17% 15 البنك الاسلامي الاردني

 

 

 

جدول رقم ( 7 )
ترتيب البنوك حسب حجم التسهيلات الائتمانية ( بالصافي )
ترتيب النسبة الى التسهيلات الترتيب اسم البنك
سنة 2004 اجمالي البنوك (بالمليون دينار)  2005 سنة
5 6.0% 404.45 6 البنك الاسلامي الاردني
جدول رقم (8)
ترتيب البنوك حسب نمو التسهيلات الائتمانية ( بالصافي )
ترتيب معدل النمو الترتيب اسم البنك
سنة 2004  2005 سنة
15 22.03% 18 البنك الاسلامي الاردني

 

 

 

جدول رقم (9)
ترتيب البنوك حسب حجم حقوق المساهمين
ترتيب حقوق الملكية الترتيب اسم البنك
سنة 2004 (بالمليون دينار)  2005 سنة
7 69.43 9 البنك الاسلامي الاردني

 

 

 

 

 

جدول رقم (10)
ترتيب البنوك حسب نسبة حقوق المساهمين الى الودائع
ترتيب النسبة الترتيب اسم البنك
سنة 2004  2005 سنة
21 5.71% 23 البنك الاسلامي الاردني

 

 

 

 

 

 

جدول رقم (11)
ترتيب البنوك حسب نسبة التسهيلات الى اجمالي الودائع
ترتيب النسبة الترتيب اسم البنك
سنة 2004  2005 سنة
 

7

33.27% 18 البنك الاسلامي الاردني
جدول رقم (12)

 

ترتيب البنوك حسب صافي ارباح السنة قبل الضريبة
ترتيب ارباح السنة الترتيب اسم البنك
سنة 2004 (بالمليون دينار) 2005 سنة
12 20.20 10 البنك الاسلامي الاردني

 

 

 

 

جدول رقم (13)
ترتيب البنوك حسب الفائدة المدفوعة الى الفائدة المقبوضة
ترتيب النسبة الترتيب اسم البنك
سنة 2004  2005 سنة
22 57.90% 22 البنك الاسلامي الاردني *
  • البنك الاسلامي الاردني والبنك العربي الاسلامي الدولي لا يتعاملان بالفائدة لا قبضا ولا اعطاء، وقد احتسبت النسبة بقسمة عوائد اصحاب الحسابات المطلقة على ايرادات ذمم البيوع والتمويلات والاستثمارات

 

 

 

 

جدول رقم (14)
ترتيب البنوك حسب  العائد على معدل حقوق الملكية (قبل الضريبه)
ترتيب العائد الترتيب اسم البنك
سنة 2004 %  2005 سنة
17 31.64% 8 البنك الاسلامي الاردني

 

 

 

 

 

 

 

 

 

جدول رقم (15)
ترتيب البنوك حسب  العائد على راس المال المدفوع (قبل الضريبه)
ترتيب العائد الترتيب اسم البنك
سنة 2004 %  2005 سنة
15 50.49% 12 البنك الاسلامي الاردني
جدول رقم (16)
ترتيب البنوك حسب  العائد على معدل الموجودات (قبل الضريبه)
ترتيب العائد الترتيب اسم البنك
سنة 2004 %  2005 سنة
18 1.65% 18 البنك الاسلامي الاردني

 

جدول رقم (17)
ترتيب البنوك حسب مؤشر الكفاءة
ترتيب المصروف لكل الف الترتيب اسم البنك
سنة 2004 دينار من الدخل  2005 سنة
18 827 14 البنك الاسلامي الاردني

 

 

جدول رقم (18)
ترتيب البنوك حسب  صافي الربح قبل الضريبة لكل موظف
ترتيب دينار الترتيب اسم البنك
سنة 2004 لكل موظف  2005 سنة
19 13861.36 21 البنك الاسلامي الاردني

 

جدول رقم (19)
ترتيب البنوك حسب معدل الموجودات لكل موظف
ترتيب الف دينار الترتيب اسم البنك
سنة 2004 لكل موظف 2005 سنة
17 837.67 20 البنك الاسلامي الاردني

 

 

ملحق رقم 2

 

 

 

يوضح الجدول الفروق بين البنك التقليدي  والبنك الاسلامي من نواحي متعددة:

                                                                                    البنك التقليدي            البنك الاسلامي

  • يتلقى الأموال نعم                    نعم
  • يدفع لها عائد نعم                    نعم
  • العائد فائدة نعم                    لا
  • العائد ربح لا                      نعم
  • يستثمر الأموال                         نعم                    نعم
  • عن طريق القروض نعم                    لا
  • عن طريق المقارضة (مضاربة) أو المشاركة أو …           ممكن                 نعم
  • مقابل عائد نعم                    نعم
  • العائد فائدة نعم                    لا
  • العائد ربح ممكن                 نعم

 

 

وقد نتج الفرق بصفة أساسية نتيجة تحريم الربا قاطعاً بنصوص القرآن الكريم والسنة النبوية الشريفة، وبالتالي عدم مشروعية القرض إلا القرض الحسن، بنص الحديث الشريف ((كل قرض جر نفعا فهو ربا)).

 

ويوصح الجدول السابق أنه رغم وجود اختلافات بين البنكين، إلا أن هناك اتفاقا كاملا في الأعمال التي يقوم بها كل منهما، والاختلاف فقط في الأسلوب.

 

 

المصادر والمراجع المستخدمة في الدراسة : –

 

  1. التقارير السنوية للبنك الاسلامي الاردني.
  2. السرحي , لطف محمد عبد الله، مشكلات احتساب الارباح و توزيعها في البنوك الإسلامية، رسالة ماجستير غير منشورة ، جامعة اليرموك, إربد 1995

 

 

  1. صلاح ، جمال محمد، دور البنوك الإسلامية في التنمية الاقتصادية والاجتماعية عمان: البنك المركزي الاردني,1991

 

  1. عبد الجليل ، توفيق حسن /الذنيبات ، علي عبد القادر، “عوامل تكوين الائتمان المصرفي من وجهة نظر المودع : دراسة مقارنة بين البنوك الاسلامية والبنوك غير الاسلامية الاردنية،” مجلة أبحاث اليرموك : سلسلة العلوم الإنسانية والاجتماعية،عدد 20، 2004.

 

  1. قحف ، منذر ، “عوامل نجاح المصارف الإسلامية،” بحث على الانترنت kahf.net
  2. صلاح ، جمال محمد، دور البنوك الإسلامية في التنمية الاقتصادية والاجتماعية عمان: البنك المركزي الاردني,1991 .

 

  1. النجار ، منال ، تحليل ربحية بنوك المعاملات الإسلامية ومصادرها مع إشارة خاصة للتجربة في جمهورية مصر العربية، رسالة ماجستير غير منشورة، جامعة عين شمس كلية التجارة، 1995.
  2. دراسة:”Donsyah yudistira”، 2004 بعنوان: “كفاءة البنوك الإسلامية دراسة تطبيقية في ثمانية عشر بنكاً”

 

  1. دراسه:عبد الرحيم القدومي , 1992 بعنوان :”التمركز المؤسسي للودائع و أثرة على ربحية البنوك الاردنية

 

  1. دراسة لطف السرحي، 1995م، بعنوان: “مشكلات احتساب الأرباح وتوزيعها في البنوك الإسلامية”.

 

 

  1. دراسة محمد محمد بلتاجي”1997م” بعنوان: معايير تقويم أداء المصارف الإسلامية دراسة نظرية تطبيقية.

 

  1. دراسة محمد عبد المنعم أبو زيد 1996، بعنوان الدور الاقتصادي للمصارف الإسلامية بين النظرية والتطبيق، المعهد العالمي للفكر الإسلامي، ” القاهرة، 1996.

 

 

  1. دراسة عادل ممدوح غريب 1996، بعنوان: “الإطار المحاسبي لتحقيق وقياس وتوزيع الأرباح في عقود المضاربة الإسلامية مع التطبيق على المصارف الإسلامية”

 

  1. دراسة منال النجار”1995م”: بعنوان ” تحليل ربحية بنوك المعاملات الإسلامية ومصادرها مع إشارة خاصة للتجربة في جمهورية مصر العربية”

 

 

2017-11-15

اترك تعليق

ايميلك لن يظهر لأحد
حقول مطلوبة *

*